الاثنين، 26 نوفمبر، 2012

الحرب سجال


  حين تكون مشكلتنا مع الدولة برفعها الأسعار وبقية الأمور تمشي بخير وسلام، دون ضريبة لا علاقة لها بالدخل أو العدل، ونظام قبول جامعات يتبع ذات الأسلوب، و نظام تقاعد أقبح من الاثنين، وتأمين صحي مجحف بحق المواطن والوطن، وقضايا فساد ما أنزل الله بها من سلطان
إلا بالأردن، حين تكون مشكلتنا الوحيدة في الدولة مع رفعها أسعار المحروقات والمواد الغذائية وغيرهما حينها وحينها فقط نخرج بمسيرة الهدف منها إسقاط رفع الأسعار.

إذا كان الشعب قد هبّ إلى الشوارع وطالب بما لم يجرؤ على المطالبة به من قبل من حقوقه الشرعية بقبول النظام أو رفضه، فواجَهَ سجّانه وواجه قنابل الغاز والضرب وقمع الدرك بأمر النظام فهدأ وتراجع، فليس ذلك تقهقر الخائب وإنما تداركه للآتي، والآتي أعظم.

إذا أراد الملك أن يرقع فساد نظامه، الأولى به إعادة ما ضحى به من مقدرات وممتلكات للوطن دون أن يملك، فليستخرج الصخر الزيتي وليسخر استخدامه للمواطن الأردني، قادرون نحن على صنع سيارت تمشي على الصخر الزيتي، وصوبات تحرق الصخر الزيتي، أعد لنا غاز الريشة إذا لم تعد تملك في ميزانية نظامك ثمن استيراد النفط شبه المجاني، خصص أرباح الفوسفات للأردن لا خصخص الشركات لجيبك، امنح الوطن نسبته من البوتاس، والمعادن الأخرى، استرجع ما سرقه كل مسؤول فاسد بإشارة خضراء منك.
إذا ظننت أنه ما زال هناك من برغم فسادك ونهبك وأخطائك وإجرامك وقمعك واستعبادك وعمالتك وخيانتك واستباحتك لكل ما هو ليس لك ومجونك أنت ومن صحبك، إذا ظننت أنه برغم كل ذلك ما زال هناك من يناديك صاحب الجلالة، فأولئك العبيد القلّة يمشون وأبصارهم مغشية، سيعرفون الحق والحقيقة ويقفون ضدك وإن كانوا آخر من سيقف ضدك.

ربما الشعب هدأ للتو، ولكن الحرب سجال وتلك أول المعارك ولم تعلن الهزيمة بعد، الشعب غاضب فاحذر من إغضابهم أكثر، فغضبه لم يسطع حتى الآن وإن سطع محاك أنت ونظامك ومن أحاط بك من شلّة المسحجين لك المتنفعين أو الآملين بالاستنفاع من عرشك، أطلق كلابك بالشوارع، وارفع سياج معتقلاتك أعلى وأعلى، شعب الأردن حرٌّ وحرٌّ وحرُّ كان وسيبقى.

مشكلتنا مع النظام بفساده وإجرامه واستخفافه بوعي الشارع الأردني لا مع رفعه الأسعار، حتى يسقط النظام لن يسقط الفساد ولن يسقط قرار رفع أسعاره.

إيناس مسلّم
26-11-2012


هناك تعليق واحد:

  1. بخطوات ثابتة تخطو على وجه البحر ترسم للوطن أروع أمواج .... قالوا عنها عورة فأقول عنها ثورة وأراها في كل مرآة حولي بعض غرور وكثير جنون .... تألقي آنستي جمرة في حلوقهم تحرقين وجمرة في سمائي تنيرين .... دمتي ودمنا للأردن أوفياء .........

    إلى الأمام إيناس مسلم ...

    ردحذف

ملحوظة: يمكن لأعضاء المدونة فقط إرسال تعليق.